آيات القرآن الكريم - إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ

الحج: 77

بداية السورة   «  »  آخر السورة  آية عشوائية  Bookmark

اسم السورة: 22 الحج
رقم الآية.: 77
معلوماتعدد الآيات: 78 ترتيب المصحف: 22 ترتيب النزول: 103 نزلت بعد سورة: النور مكية أم مدنية: مدنية ( الآيات 52 : 55 نزلت بين مكة والمدينة ) .
رقم الصفحة.341
عدد الآيات في السورة:78

تفسير القرطبي


قوله تعالى: " يا أيها الذين آمنوا اركعوا واسجدوا " تقدم في أول السورة أنها فضلت بسجدتين، وهذه السجدة الثانية لم يرها مالك و أبو حنيفة من العزائم، لأنه قرن الركوع بالسجود، وأن المراد بها الصلاة المفروضة، وخص الركوع والسجود تشريفاً للصلاة. وقد مضى القول في الركوع والسجود مبيناً في ((البقرة)) والحمد لله وحده. قوله تعالى: " واعبدوا ربكم " أي امتثلوا أمره. " وافعلوا الخير " ندب فيما عدا الواجبات التي صح وجوبها من غير هذا الموضع.

تفسير الجلالين


77 - (يا أيها الذين آمنوا اركعوا واسجدوا) أي صلوا (واعبدوا ربكم) وحدوه (وافعلوا الخير) كصلة اللاحم ومكارم الأخلاق (لعلكم تفلحون) تفوزون بالبقاء في الجنة

أسباب النزول


لا يوجد أسباب النزول

تفسير ابن كثير


اختلف الأئمة- رحمهم الله - في هذه السجدة الثانية من سورة الحج هل هو مشروع السجود فيها أم لا ؟ على قولين وقد قدمنا عند الأولى حديث عقبه بن عامر عن النبي صلى الله عليه وسلم " فضلت سورة الحج بسجدتين فمن لم يسجدهما فلا يقرأهما ".